خبان برس| متابعات

أكدت مصادر ميدانية لـ”العربية نت”، أن القوات الحكومية ورجال القبائل أفشلت فجر يوم أمس الجمعة 8 مايو 2020، هجوما واسعا لميليشيا الحوثي الانقلابية في جبهة صرواح غربي محافظة مأرب، وكبدتها خسائر فادحة.

وقالت مصادر ميدانية في جبهة صرواح أن قوات الجيش بمساندة رجال القبائل تصدت الساعات الماضية لهجوم واسع شنته مليشيا الحوثي على تبة المهتدي، وتمكنوا من دحرها والسيطرة على مواقع كانت تتمركز بها المليشيا في ذات الجبهة.

وأوضحت المصادر أن المعارك أسفرت عن مصرع قائد الهجوم للميليشيات في جبهة صرواح، المدعو العقيد/ خالد حسين الكحلاني، ومسؤول هندسة ألغام المليشيات الحوثية في صرواح المدعو أبو عبدالله الشاوش، وعدد كبير من العناصر الحوثية.

وأضافت المصادر ان مواقع المليشيا تعرضت لهجوم معاكس أسفر عن تحرير عدد من التباب المجاورة كانت تتمركز بها المليشيا في ذات الجبهة وتكبيد الحوثيين خسائر بشرية في صفوفهم.

ولفتت إلى أن ميليشيا الحوثي مستمرة في تصعيدها العسكري ولم تلتزم بالهدنة التي أعلنتها الحكومة وتحالف دعم الشرعية استجابة للنداءات الأممية من أجل توحيد الجهود لمواجهة جائحة كورونا.

وفي ذات السياق، كشفت مصادر مطلعة لـ”وكالة ٢ ديسمبر” مصرع اثنين من أبرز قيادات مليشيات الحوثي في محافظة الجوف بقصف مدفعي للجيش فجر يوم أمس الجمعة.

وقالت المصادر إن مشرف مليشيات الحوثي في محافظة الجوف المدعو أبو هاشم الحمزي، ومعه المسؤول المالي ومسؤول الإمداد والتموين لجبهة الجوف المدعو أبو مالك الحمزي، لقيا مصرعهما إثر استهدافهما بقصف مدفعي.

هذا وتتزامن خسارة المليشيات لقياداتها في الوقت الذي تشيع المليشيات أبرز قادتها العسكريين الصريع محمد عبد الكريم الحمران قائد قواتها الخاصة وهو أحد القيادات المقربة والمرتبطة بعلاقة مصاهرة مع زعيم المليشيات الحوثية.

الجدير بالذكر أن مليشيا الحوثي الانقلابية تتكبد الكثير من الخسائر الأيام القليلة الماضية وهي تخرق الهدنة المعلنة بمحاولاتها التسلل لعدد من المواقع العسكرية والمدنية في عدد من الجبهات.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *