افشلت القوات المشتركة، مساء الجمعة 30 يونيو 2023، هجومين متتاليين لمليشيا الحوثي الارهابية، في جبهات شمال غربي الضالع (جنوبي اليمن)، عقب مواجهات عنيفة سقط فيها قتلى وجرحى من الجانبين.

وأكد مصدر عسكري ميداني، أن وحدات من القوات المشتركة خاضت معارك عنيفة ضد عناصر مليشيا الحوثي، أثناء محاولة التسلل باتجاه مواقع تمركز وحداتها في “شعب أحمد، حبيل ناجي والساحلة”، شرقي مديرية الحُشا، غربي قعطبة.

ودارت مواجهات عنيفة تكبدت خلالها المليشيا خسائر بشرية ومادية فادحة، أجبرتها على التراجع، تاركة خلفها عدد من قتلاها.

وعادت المليشيا بهجوم ثان تحت غطاء نار كثيف بمدفعية الهاون و B10 واسلحة متوسطة، لمحاولة انتشال قتلاها، ومحاولة التقدم مرة اخرى، إلا أن وحدات القوات المشتركة تمكنت من افشاله أيضا، وأجبرت العناصر المهاجمة على التراجع.

وذكر المصدر، أن المواجهات مازالت متقطعة حتى منتصف ليلة الجمعة، في قطاعي الثوخب والفاخر على حدود مديريتي قعطبة والحُشا.

إلى ذلك، افادت مصادر طبية، باستشهاد وإصابة عدد من أفراد القوات المشتركة. مشيرة إلى أنه تم نقلهم إلى مستشفى النصر في مدينة الضالع، عاصمة المحافظة.

يأتي ذلك بعد 24 ساعة، على استهدف مسيرة حوثية مواقع القوات المشتركة، في حبيل العبدي، بجبهة الفاخر، واستشهاد القيادي الميداني النقيب/ حسين الشوكي، مساعد أول/ محمد الشوكي، ومساعد أول/ وديع الجسري، بالإضافة إلى استشهاد رابع برصاص قناص لذات المليشيا.

ومؤخرا، صعدت المليشيا الحوثية من عملياتها العسكرية في مختلف الجهات، وضاعفت من انتهاكاتها بحق المدنيين، وسط صمت دولي وأممي كريب.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *