خبان برس| متابعات

نفذت المليشيا الحوثية الموالية لإيران حملة عسكرية ضد رجل الأعمال اليمني محمد عبدالله السنيدار، بسبب رفضهم لتوزيعه صدقات على الفقراء بصنعاء القديمة خلال أيام شهر رمضان المبارك.

ولفرض جبايات علية تحت مبرر الواجبات الزكوية
وقالت مصادر محلية، إن الحوثين اقتحموا مقر شركة السنيدار واغلقوها كما هجموا على منزله واعتقلوه.

وأوضحت المصادر، أن نحو عشرة أطقم ( عربات عسكرية)، توجهوا إلى إحدى شركاته، وأغلقوها، واعتقلوا “السنيدار”، وسجنوه من مساء امس حتى صباح اليوم التالي.

وأشارت المصادر، أن المليشيا الحوثية، أفرجت عن “السنيدار”، بعد أن أجبرته على كتابة تعهد خطي، بعدم توزيع الصدقات للفقراء، وتسليم ما يتم توزيعه، إلى مشرفين حوثيين.

وبينت المصادر، أن التصرفات الحوثية، خلقت تذمرًا واسعا لدى جموع المواطنين في صنعاء القديمة، الذين اعتبروا أن الحوثيين، أصبحوا يحاربونهم ويسرقون الصدقات التي يتم تخصيصها لهم من قبل رجال أعمال.


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *