خبان برس| وكالات

إندلعت في وقت متأخر من مساء أمس الخميس إشتباكات بالأعيرة النارية بين مسلحين حوثيين تابعين لقيادات مختلفة.

وقال مصدر حكومي لـ”منصة26سبتمر”،أن«مسلحين تابعين للقيادي الحوثي زكريا الشامي إعترضوا سيارة القيادي الحوثي محمد أبوطالب،الأمر الذي أدى إلى وقوع إشتباكات مسلحة أدت إلى إصابة عدد من المسلحين من الطرفين».

وبحسب المصدر،فإن«سبب وقوع تلك الإشتباكات بين القيادين الحوثيين إمتناع القيادي الحوثي أبوطالب ،الذي يعمل مشرف مالي في وزارة السياحة ،عدم تسليم مبالغ مالية لوزارة النقل تم أخذها من الخطوط الجوية اليمنية وطلبها وزير النقل في حكومة الحوثيين زكريا الشامي».

وأوضح المصدر،أن «القيادي الحوثي أبو طالب ر فض تسليم المبلغ المالي غير المعلوم إلى الوزير الشامي بسبب أنها كانت مخصصة لمجلس الترويج السياحي،وتأخر توريدها من قبل شركة الخطوط الجوية اليمنية مدة عامين».

وتزايدت الخلافات بين قيادات حوثية في الأونة الأخيرة بسبب الإيرادات المالية التي يتم جنيها من المؤسسات الحكومية الإيرادية والشركات التجارية.

ومنذ إنقلابها على الدولة اليمنية تمتنع المليشيا الحوثية صرف النفقات التشغلية لمعظم المؤسسات الحكومية وحتى الصناديق التي يتم تمويلها من قبل شركات حكومية ايرادية وشركات تابعة للقطاع الخاص.

 

المصدر: منصة 26 سبتمبر


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *