خبان برس| خاص

جددت مليشيا الحوثي، الأربعاء عرضها في إطلاق كافة القيادات في حكومة هادي بينهم شقيقه ، مشيرة إلى أن الكرة الآن أصبحت في ملعب هادي والتحالف.

وقال رئيس لجنة الأسرى بوفد صنعاء، عبدالقادر المرتضى، في مقابلة تلفزيونية، أن صنعاء ليس لديها مانع للتفاوض حول شخصيات عسكرية وسياسية في حكومة هادي بينهم وزير الدفاع السابق محمود الصبيحي وفيصل رجب والقيادي في حزب الإصلاح محمد قحطان ، لكنه ربط ذلك بمدى “استجابة التحالف وهادي لمطالب صنعاء التي وصفها بالمحدودة ” ملمحاً إلى عرضها التبادل مقابل كل شخص إطلاق مجموعة من الأسرى.

وكشف المرتضى عن اكتفاء هادي حالياً حول التفاوض على شقيقه ناصر والذي توقع المرتضى إطلاق سراحه خلال جولة المفاوضات الثانية والتي تتضمن تنفيذ الشق الثاني من اتفاق عمان بإطلاق سراح 200 من أسرى قوات صنعاء مقابل 100 أسير من اتباع هادي والتحالف إلى جانب شقيق هادي.

وكانت صنعاء والتحالف نجحا قبل بضعة أسابيع في تنفيذ الصفقة الأولى من تبادل الأسرى والتي وصلت إلى أكثر من 1000 أسير من الطرفين وهو ما منح آمالاً في تنفيذ مزيد من الصفقات التي ترعاها الأمم المتحدة.


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *