خبان برس| متابعات:

اتهم القيادي في المليشيات الحوثية، المعين بمنصب أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية “عبدالمحسن طاووس”، التابع للمليشيا، اتهم جهات سماها بالداخلية (تابعة للمليشيا) بالفساد.

وقال طاووس، أن: “أموال هائلة صرفت للمنظمات الأممية ولم نرَ نتيجتها على الأرض، وأن الفساد الحقيقي كان في المناقصات والمشاريع الأممية التي لا نلمس نتائجها ميدانياً”.

وأكد طاووس في تصريحات نقلتها وكالة سبأ النسخة الحوثية، أن: “بعض الجهات الداخلية كانت تتماهى مع فساد المنظمات الأممية، وأن الأموال الممنوحة كانت تذهب إلى أشخاص وليس للمواطنين والمجتمع”، في إشارة منه لمشرفين وقيادات حوثية.

وفي الأسبوع المنصرم احتلت قيادات تابعة للمليشيات الحوثية مكاتب موظفين قدامى داخل مبنى وزارة التخطيط والتعاون الدولي بصنعاء.

وسعت القيادات الحوثية لفرض أمر واقع على موظفي وزارة التخطيط من خلال سحب صلاحيات مهامهم الخاصة بالتواصل مع المنظمات الدولية الداعمة لمشاريع تنموية.

وكانت قيادات حوثية قبيل تصريحات طاووس، قد تبادلت الاتهامات عبر وسائل إعلامية تابعة للمليشيا بشأن قضايا فساد ونهب لمساعدات تقدمها المنظمات الدولية.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *