خادم الحرمين الشريفين/ سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية سلمكم الله

أصحاب الجلالة والسمو ملوك وأمراء / مجلس التعاون الخليجي سلمكم الله.

صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية سلمكم الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد .

يهديكم المجلس الأعلى لاتحاد قبائل اليمن أطيب تحياته وينتهز هذه الفرصة وأنتم في خضم عقد الدورة الواحد والأربعون لمجلسكم الموقر وفي لحظة فارقة من تاريخ الأمة العربية والاسلامية ليقدم لكل منكم كل باسمه وصفته عظيم التحايا وبالغ التقدير وجزيل الثناء.

وبشغف بالغ فإننا نبارك ونؤيد هذا الاجتماع والمصالحة في هذه المرحلة المفصلية زمن الشتات والفرقة من تاريخ أمتنا العربية ولقد فاجأتم العالم بهذه المصالحة المثلجة للصدور والمغيظة لاعداء أمتنا فظلتم ولا زلتم قادة كبارًا ترعون مصالح شعوبكم وامتيكم العربية والاسلامية التي تستشعر الأمان بوحدتكم واجتماع كلمتكم فاثبتم أنكم على قدر عال من المسؤولية، فامضوا بارك الله جمعكم واجتماعكم.

وفي هذه المناسبة العظيمة نجدها فرصة مناسبة لتوضح قطر موقفها العربي من الصراعات التي تشهدها المنطقة خصوصا اليمن وتحديدًا جماعة الحوثي في اليمن وجماعة حزب الله في لبنان وتدخلات وتجاوزات نظام ملالي إيران خلال السنوات الأخيرة والتي مثلت تهديدًا واضحًا لليمن ودول الخليج على رأسها المملكة العربية السعودية.

ونتمنى في المجلس الاعلى لاتحاد قبائل اليمن أن تكون قمتكم قمة مباركة جامعة للكلمة وقاطعة لشرور المتربصين بأمتنا محققة لمسيرة الخير والتنمية لشعوبكم وللأمة الإسلامية، وأن يصيب اخوانكم في الوطن اليمني المكلوم كل خير من رفع للمعاناة، وإنهاءٍ للفرقة والشتات والدفع به وبقواه المتصارعة نحو الإستقرار السياسي والأمني الشامل في ضوء وحدته الوطنية وتعزيز سبل نموه اقتصاديا واجتماعيا بما في ذلك دعم ورعاية المغتربين اليمنين.

وختامًا نقدم شكرنا وتقديرنا البالغين للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة على دعمهما ومساندتهما لشعبنا في مواجهة المشاريع العدائية لليمن وهويته وقوميته التاريخية.

وفقكم الله وتولى عونكم لما فيه خير الأمة العربية والإسلامية ..
صادر عن المجلس الأعلى لإتحاد قبائل اليمن
٥/يناير/٢٠٢٠م
اليمن/ عدن


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *