خبان برس_متابعات

أجرت منصة يمن بيس، استطلاعًا صَحَفِيًّا حول رأي الشارع التعزي بما تقدمه وسائل الإعلام المحلية والتضليل الذي تمارسه بعض الوسائل.

وكشف الاستطلاع عن فقدان الثقة السائد بشكل كبير بين الجمهور ووسائل الإعلام المحلية، وحجم الفجوة المتزايدة بينهما.

وأورد الاستطلاع آراء لصحفيين حول أهمية التحقق من المعلومات ومكافحة الإعلام المضلل، ودور التدقيق في المعلومات والالتزام بمبادئ وأخلاقيات العمل الصحفي في استعادة ثقة الجمهور بوسائل الإعلام.

ويلفت الاستطلاع النظر إلى نتائج التضليل الإعلامي الذي ترتكبه وسائل الإعلام، وانعكاساته السلبية على الجمهور، وتأثيراته التي تسهم في تأجيج الصراع، وزيادة حدة الكراهية والعنف في أوساط المتابعين.

والاستطلاع جزء من مشروع صحفي يركز على مكافحة الإعلام المضلل، تنفذه منصة يمن بيس المتخصصة في مكافحة الإعلام المضلل وخطاب الكراهية.

ومنصة يمن بيس هي منصة صحفية تفاعلية مستقلة، تهتم بالإعلام المهني، والتحقق من المعلومات ومكافحة التضليل الإعلامي، والحد من خطاب الكراهية وصحافة السلام، كأول منصة صحفية من نوعها في اليمن.

التصنيفات: أخرى

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *