قال الإعلامي والمحلل السياسي السعودي، خالد آل هميل السبيعي، إن اللعبة أصبحت مكشوفة في اليمن، بسبب تراخي الحكومة الشرعية وعدم قدرتها الحفاظ على المناطق المحررة في المحافظات الشمالية.

وأضاف السبيعي؛ وهو رئيس الهيئة العليا لاتحاد الإعلاميين العرب، أن ‏التراخي في المحافظة على المديريات والمدن الشمالية وتسهيل سقوط بعضها في يد الحوثي وتخادم بعض الأطراف مع الحوثي لن يمكن الشرعية وحزب الإصلاح من جنوب اليمن.

وأكد أن تجاهل الشرعية وحزب الإصلاح لمخاطر سقوط المناطق والمدن الشمالية بيد الحوثيين سيجعلهم سيخسرون شمال اليمن وجنوبه.

واختتم السبيعي بقوله: “اللعبة مكشوفة وأصبحت ريحتها عفنه، أقول ذلك وأنا مع الشرعية إذا هدفها صنعاء وموقفي معروف اليمن”.

وفي فبراير 2021 صعّد الحوثيون الماضي هجومهم على مأرب، وسط دعوات أممية لوقف الحرب واستئناف العملية السياسية، إلا أنهم رموا كل تلك الدعوات عرض الحائط.

وسيطر الحوثيين على مناطق واسعة، وسط اتهامات قيادات عسكرية وقبلية لحزب الإصلاح بإبرام اتفاقيات سرية، لخيانة اليمن، وتسليم المحافظات للحوثي.

وأوقعت المعارك منذ ذلك الوقت مئات القتلى وتسببت بنزوح أكثر من 55 ألف شخص من منازلهم منذ مطلع العام الحالي، على ما أعلنت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *