اعتبر ناطق القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن، حديث محافظ مأرب الشيخ سلطان العرادة، ثمرة من ثمار مخرجات خطابات ودعوات قائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح المبنية على وجوب توحيد الصفوف.

ودعا العقيد وضاح الدبيش في منشور له على صفحته في الفيس بوك، إلى إحاطة حديث “العرادة” بسياج وطني لاستماد منه الإرادة الشعبية من أقصاه إلى أقصاه مكللة بالنصر.

وقال: “اعتبر حديث الشيخ سلطان العرادة ثمرة من ثمار مخرجات خطابات ودعوات القائد العميد الركن طارق محمد صالح المبنية على وجوب توحيد الصفوف ونبذ الفرقة والخلافات، لمواجهة التحديات الراهنة إمام اقزام وعملاء إيران”.

والسبت 6 نوفمبر 2021، أكد محافظ محافظة مأرب سلطان العرادة، أن المعركة ضد المليشيا الحوثية سواء في الساحل الغربي أو مأرب جزء لا يتجزأ من المعركة الوطنية؛ منوها بالدور الأخوي لدول التحالف العربي في اليمن والدماء التي بذلها الأشقاء في المعركة ضد الحوثيين.

ودعا العرادة إلى الابتعاد عن شخصنة المعركة أو الحديث عن أنها معركة حزب أو قبيلة معينة أو أشخاص معينين، فهي معركة يشترك فيها جميع اليمنيين؛ مؤكداً أن المعركة معركة كرامة ومن التسطيح إهداء هذا الفخر لحزب أو جهة معينة.

وتابع: “نحن نتكلم هنا كشعب واحد، الكل يقف جنبا إلى جنب، فأنا يمكن أن أقاتل في الساحل، ووالله لو لم تكن عندي معركة في مأرب فسأذهب لأقاتل مع طارق هناك، ولولا أنه على ثغرة لقلت له تعال إلى عندي، لكن أخشى من ثغرة للحوثي على عدن”؛ مُختتمًا حديثه بالقول: “أنا متفائل جداً وستذكرون ما أقول لكم، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون”.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *