دعت الولايات المتحدة الأمريكية، الأربعاء 10 نوفمبر 2021، المليشيا الحوثية الإرهابية الموالية لإيران، إلى الإفراج الفوري عن جميع موظفيها دون أن يصابوا بأذى وإنهاء أي مضايقات لموظفيها.

وأعرب متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، عن قلق بلاده من تقارير عن اعتقال بعض موظفيها اليمنيين في صنعاء.

وأكدت مصادر أميركية أن ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران اعتقلت ما لا يقل عن 25 يمنيًا يعملون لصالح الولايات المتحدة في صنعاء في الأسابيع الأخيرة، حيث تسيطر الميليشيا الانقلابية على العاصمة، وفقًا لما ذكره شخصان مطلعان على الأمر لوكالة “بلومبيرغ”.

ومن بين المعتقلين يمنيون يعملون في السفارة الأميركية والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ذراع التنمية الدولية للحكومة الأميركية، وفقًا للمصادر.

ولم يكن الدافع وراء الاعتقالات، التي حدثت خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، واضحًا لكنها تأتي وسط ضغوط دولية من أجل إنهاء الحرب في اليمن.

وتم إغلاق السفارة الأميركية في اليمن عام 2015 بعد أن استولى الحوثيون على العاصمة، لكن بعض الموظفين المحليين يواصلون العمل من المنزل أو كحراس أمن للمباني.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *