قال مصدر ميداني، إن القوات المشتركة سيطرت على جبل غباري في البرح بمحافظة تعز وسط اليمن، بعد معارك خاضتها مع المليشيا الحوثية الموالية لإيران.

وأوضح المصدر، أن وحدات من حراس الجمهورية والعمالقة، تمكنوا من قطع خط إمداد الحوثيين من اتجاه حيس الرابط بالبرح، وخاضوا معارك مع المليشيا الحوثية التي انهارت دفاعاتهم سريعًا وفرا هاربين يجرون ذل الهزيمة.

وأوضحت المصادر، أن الانتصارات التي تتحقق في المناطق الغربية لمحافظة تعز، تأتي بالتزامن مع انتصارات تحققها القوات المشتركة على الحدود الإدارية لمحافظة إب والحديدة، والتي تمكنت من الوصول إلى جبل رأس وتحرير مفرق العدين.

وأشارت المصادر إلى أن العملية تأتي ضمن تنفيذ خطة إعادة التموضع، التي أعلنتها القوات المشتركة الخميس 11 نوفمبر 2021.

وفي وقت سابق أعلن الإعلام العسكري، إن القوات المشتركة تمكنت م تطهير مناطق (سقم، والمحجر، والجبلين) ومناطق استراتيجية شرق وشمال وشمال غرب حيس، ظلت تتمركز فيها المليشيات الحوثية طيلة ال 7 سنوات الماضية.

والخميس 11 نوفمبر 2021، انسحبت القوات المشتركة من المناطق التي حددها اتفاق ستوكهولم الموقع بين الحكومة اليمنية والمليشيا الحوثية برعاية الأمم المتحدة في 13 ديسمبر 2018.

وحينها أوضح بيان للقوات المشتركة، إنها لا يمكن أن تبقى في مناطق خاملة، يمنع فيها الدفاع عن النفس أو القتال، في ظل استمرار تنفيذ اتفاق ستوكهولم من طرف واحد، ورفض الشرعية اليمنية من إعطاء الضوء الأخضر لتحرير ما تبقى من الحديدة، معلنة التوجه إلى مناطق لا تخضع لاتفاقية دولية، للدفاع عن اليمن من المد الإيراني.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *