أكد تحالف دعم الشرعية في اليمن، الأحد 5 ديسمبر 2021، أن الميليشيا الحوثية تستخدم المدنيين والأعيان كدروع بشرية.

ونشر التحالف صوراً تظهر الاستهدافات لمواقع ميليشيا الحوثي في جبهة جنوب مأرب، وفي نفس الوقت عرضت قناة العربية، صور تظهر قيام الميليشيات بإطلاق صاروخ بجانب بنايات للمدنيين.

وفي ذات السياق، قالت مصادر محلية، إن القوات الحكومة والمقاومة الشعبية، تصد هجمات للحوثيين على امتداد جبهات القتال من ذنه صرواح إلى “ام ريش” بالجوبة بمحافظة مأرب.

وأوضحت أن الحوثين قصفوا اليمن بـ 5 صواريخ باليستية على مدينة مأرب اثنين منهم على “صحن الجن” خلفا جريح وخسائر مادية.

وأكدت المصادر، أن تحالف دعم الشرعية نفذ أكثر من ٣٠ غارة جوية على اهداف ثابتة ومتحركة للحوثيين، خلفت خسائر بشرية ودمرت عدد من الآليات العسكرية.

ومنذ تعيين، أعرب المبعوث الأممي إلى اليمن، هانز جروندبيرج، عن قلقه بشأن التصعيد العسكري الحوثي في مأرب والساحل الغربي، محذراً من مخاطر المزيد من التصعيد.

ومنذ فبراير الماضي، (2021) تواصل الميليشيا هجماتها على المحافظة الغنية بالنفط، على الرغم من كافة الدعوات الدولية والتحذيرات من الخطر المحدق على ملايين النازحين القابعين بخيم في المنطقة.

وتأوي مأرب ملايين النازحين ممن فروا من مناطق الصراع في البلاد، من أجل حماية أسرهم وصغارهم، واستقروا في مخيمات أنشئت في المحافظة.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *