أقرّت مليشيا الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، بهلاك أحد قادتها البارزين في المعارك التي تخوضها القبائل اليمنية والقوات الحكومية ضد الجماعة الموالية لإيران الساعية لغزو مأرب.

وقال صادق هيسان، المعيّن من قِبل الحوثيين مديرا لمديرية ‘حريب القراميش’ في مأرب، عبر حسابه على “فيسبوك”، إن قائد اللواء الثاني مشاة جبلي التابع للحوثيين، منتحل صفة عميد، علي محمد علوان المكنى أبو يحيى حريب، قتل وهو يقود المعارك غرب مدينة مأرب.

ولم يتطرق المسؤول الحوثي إلى تفاصيل أخرى عن مقتل علوان مع عشرات من مسلحي الحوثيين خلال الأيام القليلة الماضية.

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، العديد من الفيديوهات التي تؤكد أن الحوثي لا يعنيه أبناء اليمن، بقدر تنفيذه الأوامر الإيرانية، ودفع بالكثير من أبناء الشعب اليمني إلى صحراء مأرب ليكونوا وقودًا لنيران القبائل اليمنية.

و الجمعة 10 ديسمبر 2021، اعترف مسؤول إيراني رفيع بدعم بلاده للحوثيين الذين يشيرون إليهم في خطابهم على أنهم اليمن.

وقال وزير الخارجية الإيراني السابق كمال خرزاي الذي يعمل حالياً رئيس المجلس الاستراتيجي الايراني للعلاقات الخارجية بوزارة الخارجية الإيرانية في كلمته خلال ملتقى ( 30 عاما على الاستقلال: القيادة والتنمية المستدامة والتقدم) بكازاحستان اليوم الجمعة حرب الیمن بأنها دون نتائج وذات كلفة باهظة.

ومنذ 7 فبراير 2021، ضاعف الحوثيون هجماتهم في مأرب للسيطرة عليها، كونها أهم معاقل الحكومة والمقر الرئيسي لوزارة الدفاع، إضافة إلى تمتعها بثروات النفط والغاز، ومحطة مأرب الغازية التي كانت قبل الحرب تغذي معظم المحافظات بالتيار الكهربائي، وسط تحركات أممية لوقف الحرب في البلاد ورفض حوثي.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *