أقرت إيران، الثلاثاء 21 ديسمبر 2021، بوفاة حاكمها العسكري لللعاصمة صنعاء، حسن إيرلو، بعد أيام من مغادرته على متن طائرة عسكرية تتضارب الانباء حول هويتها واتجهت به الى العراق.

ويعد إيرلو الذي دخل صنعاء تهريبا في 17 أكتوبر 2020، الحاكم الفعلي لمليشيا الحوثي، ومشرف هجماتها العدوانية على مأرب، قد توفى متأثرا  بإصابته بضربة عسكرية تباينت الرويات حولها ويرجح ان تكون في بني حشيش.

وزعمت الخارجية الإيرانية أن وفاة إيرلو جاء بسبب إصابته بفيروس كورنا، لكن مصادر يمنية نفت صحة ما رددته طهران، ودللت على ذلك بأن مستشفيات صنعاء لم تسجل أي مراجعة طبية للسفير من أي مرض كما لم تظهر عليه أية أعراض للإصابة بالفيروس.

وإيرلو ضابط دفاع جوي وهو المهندس الأساسي للضربات الجوية للحوثيين كما أنه خبير أسلحة مضادة للطائرات”، ويعتبر من الضباط الأساسيين فيما يسمى بفيلق القدس الذي كان يقوده الارهابي الصريع قاسم سليماني، وينتمي لعائلة كان معظم أفرادها في الحرس الثوري، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وصنفت الولايات المتحدة الأميركية، في وقت سابق، إيرلو، ضمن قائمة العقوبات، وحذرت بعد وصوله إلى صنعاء من تفاقم الصراع في البلاد.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *