في جريمة إنسانية وأخلاقية كبيرة تتنافى مع قيم ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف، أقدمت مليشيا إيران الحوثية على تحويل أحد المساجد بمديرية مقبنة إلى مجلس لتعاطي القات، وتجمُّع للنفايات والقاذورات.

ويظهر فيديو مصور مسجد (أبو الحياء) بجبل منارة شمال مديرية مقبنة، وقد حولته المليشيا الحوثية إلى مجلس لتعاطي القات، بدلاً من أن يكون مكاناً طاهراً لأداء الصلوات وعبادة الله عز وجل.

كما يظهر، قيام المليشيات بوضع صورة زعيمهم الصريع حسين الحوثي في محراب المسجد.

وقامت القوات المشتركة بتطهير جبل منارة وسلاسل جبلية والسيطرة على عدة مناطق في مقبنة، ضمن انتصاراتها المتتالية التي تحققها في إطار تنفيذ خطة إعادة الانتشار من الحديدة، والقتال في المناطق غير الخاضعة للقرارات الدولية.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *