توجهت قوة كبيرة من القوات المشتركة إلى محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، بعد ساعات من اتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي على تعيين محافظ جديد للمحافظة التي سيطرت عليها جماعة الإخوان المسلمين منذ سبع سنوات.

وقال ‏مصدر عسكري، إن قوات كبيرة من ألوية العمالقة وصلت، الاثنين 27 ديسمبر 2021 إلى نقطة “وادي حسان” في ضواحي “زنجبار” في طريقها إلى عتق عاصمة محافظة شبوة..

وأوضح المركز الإعلامي لألوية العمالقة، إن تلك القوات التي أنطلقت من جبهة الساحل الغربي إلى الساحل الشرقي، سوف تسهم بتحرير المديريات التي سقطت بيد مليشيا الحوثي في محافظة شبوة.

وفي ذات السياق، شن طيران التحالف العربي غارات جوية، الأحد 26 ديسمبر2021، استهدفت تجمعات لمليشيا الحوثي في مديرية مقبنة غرب محافظة تعز، وأوقعت عشرات القتلى والجرحى في صفوف المليشيات بينهم قيادات.

وأفادت مصادر: أن الطيران استهدف إجتماعاً للمليشيات الحوثية، وأدى لمصرع عشرات المسلحين الحوثيين بينهم قيادات، ومِن بين من تم التعرف على اسمائهم، القيادي في صفوف المليشيات المدعو (أحمد محمد الحميري) مدير مكتب الصحة بمديرية مقبنة.

ويتلقى الحوثيين ضربات موجعة من قبل طيران التحالف العربي في مختلف جبهات القتال أوقعت خسائر كبيرة في صفوف المليشيات المدعومة من إيران.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *