خبان برس| خاص

تناقل ناشطون خبر عودة رئيس الدائرة الاعلامية لحزب الاصلاح فرع مارب ومدير الاخبار بقناة سهيل وقناة صنعاء عبدالرحمن الشريف إلى سائلة شعوب، وذلك بعد فراره من مأرب وتسليم نفسه لمليشيا الحوثي الانقلابية يوم أمس الاحد 26 ابريل 2020.

الجدير بالذكر أن الشريف هو زوج القيادية الإخوانية رشيدة القيلي، واللذان توليان مهمة تشوية صورة عدد كبير من الشخصيات الوطنية والعسكرية في قوى استعادة الجمهورية.

هذا ويؤكد مراقبون أن عمليات التسليم أو العودة كما تسميها عناصر مليشيا الحوثي والمعلن عنها في صفوف الإصلاح الفترة الاخيرة، تأتي ضمن الترتيبات الجديدة والمستحدثة بين مليشيا الانقلاب الحوثية والتجمع اليمني للإصلاح (إخوان اليمن)، بقيادة وإشراف قطري.

وسخر ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي من هذا الخبر، وقالوا انهم على احر من الجمر لمشاهدة الشريف في برنامج العائدون على قناة الهوية ليدلي شهاداته بحق قيادات الإصلاح، ليكون النجم الثاني للبرنامج بعد عيسى العذري.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *