تستعد ألوية العمالقة، لإطلاق عملية عسكرية ثالثة، بهدف تحرير مديرية بيحان، غربي محافظة شبوة التي سطيرتها عليها المليشيا الإرهابية الموالية لإيران في سبتمبر 2021.

وقالت مصادر عسكرية، إن قوات العمالقة تستعد لشن عملية عسكرية لاستعادة بيحان خلال الساعات القادمة، بعد أن تمكنت من استعادة النقوب، آخر معاقل مرتزقة إيران في عسيلان.

وحققت ألوية العمالقة انتصارات كبيرة، في عملياتها العسكرية من المرحلة الثانية لتحرير المديريات الغربية لمحافظة شبوة، وسطيرت على العديد من المناطق وسط إنهار حوثي وأفراح شعبية.

وتكبدت المليشيا الحوثية خسائر فادحة في العتاد والأرواح وسقط المئات من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين إثر المعارك العنيفة التي خاضتها قوات العمالقة.

وفي 21 سبتمبر 2021، سيطرت الميشيا الحوثية على مناطق في مديريات (بيحان، عين، وعسيلان) شمالي غرب شبوة، دون مقاومة تذكر من قبل القوات الحكومية.

وبيحان منطقة إستراتيجية قريبة من حقول نفطية وهي مثلث يربط محافظات شبوة والبيضاء و مأرب، وكانت قد استعادت القوات الحكومية السيطرة عليها في أواخر 2017.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *