أقرت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران على لسان اثنين من قادتها البارزين بخسارتها السيطرة على مديريات بيحان الثلاث في محافظة شبوة وتلقيها خسارة مُذلة هناك على أيدي قوات ألوية العمالقة الجنوبية.

وقالت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية إن اثنين من قادة المليشيا الحوثية اعترفا للوكالة شريطة عدم الكشف عن هويتهما “بفقدان السيطرة على شبوة” جنوب شرق البلاد.

وأكد القياديان الحوثيان أن عناصر المليشيا الإرهابية “فروا إلى محافظتي البيضاء ومأرب القريبتين”.

وبحسب الأسوشيتد برس فإن سيطرة ألوية العمالقة على محافظة شبوة سيمكنها من قطع خطوط الإمداد الرئيسية عن الحوثيين، الذين يهاجمون مدينة مأرب الرئيسية.

ويوم أمس أعلنت ألوية العمالقة رسميا استكمال السيطرة على محافظة شبوة بعد معارك خاضتها ضد الحوثيين على مدى 10 أيام، قبل أن تُعلن اليوم نقل مسرح المعارك إلى محافظة مأرب بالسيطرة على مناطق شاسعة في مديرية حريب.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *