أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، الثلاثاء 18 يناير 2022، عن ضربات جوية استهدفت معاقل ومعسكرات الميليشيا الحوثية الإرهابية في العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال التحالف العربي إنه تم تدمير مخازن ومنظومة اتصالات للطائرات المسيرة بجبل النبي شعيب في محافظة صنعاء.

وفي وقت سابق، أعلن التحالف العربي عن بدء ضربات جوية متفرقة لمعاقل ومعسكرات ميليشيا الحوثي في صنعاء.

وكان التحالف قد أعلن شن غارات جوية في صنعاء “استجابة للتهديد والضرورة العسكرية”، موضحا أنه استهدف “قيادات إرهابية” شمالي صنعاء.

وأضاف أن “طائرات إف 15 الهجومية، دمرت منصتين لإطلاق الصواريخ الباليستية استخدمت الإثنين”، مؤكدا على “محاسبة مرتكبي الهجمات العدائية على المدنيين في السعودية والإمارات”.

وقال التحالف إن قواته الجوية تنفذ عمليات جوية على مدار 24 ساعة فوق صنعاء، وطالب المدنيين بالابتعاد عن معسكرات وتجمعات الميليشيا الحوثية حرصا على سلامتهم، مضيفا أن “الموقف العملياتي يتطلب استمرار الضربات، استجابة للتهديد”.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العميد الركن تركي المالكي، إن “الهجمات العدائية للمليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران اليوم، بتعمد استهداف المدنيين والأعيان المدنية، وكذلك المنشآت الاقتصادية في كل من السعودية والإمارات، تمثل جرائم حرب يتوجب محاسبة مرتكبيها، كما أنها تدق ناقوس خطر”.

وفي وقت سابق من الإثنين، استهدفت ميليشيات الحوثي الإرهابية منشآت مدنية في الإمارات، مما أدى إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

ولفت المالكي إلى أن الميليشيا الحوثية الإرهابية “تهدد الأمن الإقليمي والدولي”، بحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأوضح المتحدث أن “الهجوم العدائي الآثم على الإمارات، باستهداف منشأتين اقتصاديتين واستهداف مطار أبوظبي الدولي بثلاث طائرات مسيرة مفخخة، الذي تبنته المليشيا الحوثية الإرهابية كأحد أذرع إيران بالمنطقة، عمل عدائي جبان، يمثل انتهاكا صارخا للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، ويتنافى مع القيم الإنسانية بتعمد استهداف المدنيين الأبرياء”.

كما أضاف أن “القوات المشتركة للتحالف اعترضت ودمرت ما مجموعه 8 طائرات مسيرة مفخخة أطلقت باتجاه المملكة، لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة متعمدة وممنهجة”.

وبيّن المالكي أن “هذا التصعيد والسلوك العدائي من المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، يؤكد تهديد هذه المليشيا الإرهابية وتقويضها للأمن الإقليمي والدولي، وأن هذه الاعتداءات امتدادا لتهديد حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر، وتطور عملياتها العدائية لعمليات القرصنة البحرية وتهديد سلامة المجال الجوي إقليميا”.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *