دعا مسؤول محلي في محافظة البيضاء وسط البلاد، إلى إنقاذ 12 ألف نسمة تحاصرهم مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في مديرية ناطع وتستعد لاستخدامهم دروعًا بشرية.

وناشد مدير عام مديرية ناطع مسعد الصلاحي، “بفك الحصار عن أبناء المديرية التي يقطنها أكثر من 12 ألف نسمة، بحيث استخدمتهم المليشيا الحوثية كدروع بشريه وزرعت الألغام في الطرق المؤدية إلى مديرية بيحان شبوة المحاذية”.

وقال الصلاحي في منشور على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إن سكان ناطع أصبحوا “لا يستطيعون النزول للتسوق ونفذ الغذاء والدواء عليهم والحصار يعتبر في الأسبوع الثالث، وهم يمرون بظروف صعبة”.

وأكد المسؤول المحلي أن السكان لا يستطيعون التحرك في طريق البيضاء الذي خصصته مليشيا الحوثي خطا للإمداد العسكري، لافتا إلى أن الحصار الحوثي امتد كذلك إلى مديرية نعمان المجاورة.

وأشار إلى أن مديرية نعمان التابعة إداريا لمحافظة البيضاء يقطنها 10 آلاف شخص، وتعيش نفس المعاناة في ظل قطع المليشيا الحوثية عن سكانها شبكة الاتصالات بشكل كلي.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *