يواصل الريال اليمني خسارة قيمته في عدن وبقية المناطق المحررة، بالرغم من استمرار البنك المركزي إيقاف التعامل مع العديد من شركات ومنشآت الصرافة.

وقالت مصادر مصرفية في عدن، إن الريال اليمني يواصل الخسارة أمام بقية العملات الأجنبية لليوم الثالث على التوالي بعد أن كان قد استقر نسبيا.

وأوضحت المصادر أن قيمة شراء الدولار ارتفعت اليوم السبت 26 فبراير 2022م، إلى 1180 ريالاً والريال السعودي 310 ريالات، بالتزامن مع ارتفاع مواز لأسعار السلع والمواد والغذائية.

وبحسب تعميم لجمعية صرافي عدن، وجه البنك المركزي جميع شركات ومنشآت الصرافة وشبكات التحويل المالية المحلية التعامل مع (منشأة الحميد للصرافة، منشأة ثمر للصرافة، منشأة النبراس للصرافة، منشأة سالم التركي للصرافة ومنشأة عمار السعدي للصرافة).

وأوضح البنك أن قرار الإيقاف جاء إثر مخالفات للأنظمة والقوانين وتعليمات البنك.

وتوعد باتخاذ عقوبات صارمة وإجراءات جزائية قصوى بحق كل من يتجاوز ويخالف تلك التوجيهات.

ومع أن البنك المركزي مستمر بقرارات الإيقاف بحق الشركات والمنشآت المخالفة إلا أن ذلك لم يوقف حالة انهيار العملة الوطنية بقدر الحد منها نسبيا.

المصدر: وكالة خبر.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *