شيّعت مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران أحد قادتها البارزين، وهو كذلك قيادي في تنظيم القاعدة الإرهابي، انخرط في صفوف المليشيا الحوثية بناء على خطوط التحالفات العريضة بين الجماعتين الإرهابيتين.

وقالت مصادر مطّلعة، إن المليشيا الحوثية شيعت، الثلاثاء 1 مارس 2022، القيادي في تنظيم القاعدة عارف مجلي، الذي تعرض لعملية اغتيال مدبرة من قبل المليشيا الحوثية رفقة 4 من مرافقيه.

وأوضحت مصادر في صنعاء أن القيادي الحوثي الإرهابي محمد علي الحوثي ظهر في جنازة تشييع الإرهابي الآخر عارف مجلي، والأخير كانت قد عينته المليشيا وكيلا لمحافظة صنعاء بناء على تفاهمات بينها وبين تنظيم القاعدة.

ولقي القيادي في القاعدة مصرعه بحادث سير مدبر من قبل المليشيات الحوثية بعد أشهر من خدماته لها، حيث جاءت عملية الاغتيال بعد شعور المليشيا بأنه بات يشكل تهديدًا لمناورات المليشيا دوليا نظرا لانكشاف تنسيقها مع القاعدة.

وكان مجلس الأمن الدولي قد صنف بالأمس مليشيا الحوثي جماعة إرهابية، بعد ثبوت أدلة على تورطها في عمليات إرهابية وتبنيها فكرا إرهابيا يتسق مع طبيعة الفكر الذي يحمله تنظيم القاعدة والتنظيمات الإرهابية الأخرى.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *