قالت ميشيل باتشيليت، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، إن الهجمات الروسية الأخيرة على أوكرانيا، فتحت صفحة جديدة وخطيرة في تاريخ العالم.

جاء ذلك في كلمة لها، الأربعاء 2فبراير 2022، خلال اجتماع طارئ لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، حول أوضاع حقوق الإنسان بأوكرانيا عقب الهجمات الروسية.

وأضافت المسؤولة الأممية أن الاعتداءات الروسية تركت آثاراً كبيرة على حقوق الإنسان بالنسبة لملايين الأشخاص.

وفي السياق، قالت إن أكثر من مليوني شخص نزحوا من أماكنهم في أوكرانيا منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية.

وأوضحت أن أضراراً كبيرة لحقت بالبنية التحتية، ما أدى إلى انقطاع في خدمات الكهرباء، والمياه والصحة.
وأطلقت روسيا، فجر 24 فبراير2022، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

التصنيفات: عربي ودولي

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *