قالت البحرية الأمريكية، أمس الإثنين 7 فبراير 2022، إن ميليشيا الحوثي في اليمن أطلقت صاروخًا واحدًا على الأقل باتجاه مياه البحر الأحمر المزدحمة بالسفن خلال عطلة نهاية الأسبوع، مما زاد من مخاطر إطلاق نيرانهم على إحدى السفن التجارية التي تستخدم مجرى الماء الحساس بالنسبة لحركة الشحن العالمي.

ويتصل البحر الأحمر بقناة السويس، التي تعبر من خلالها شحنات البضائع والطاقة من الشرق الأوسط إلى أوروبا. منذ الاستيلاء على العاصمة اليمنية في سبتمبر 2014، أطلق الحوثيون صواريخ، ونشروا زوارق مسيرة محملة بالقنابل وقاموا بنشر الالغام في البحر الأحمر.

ونقلت وكالة “أسوشييتد برس” عن البحرية الأمريكية أن إطلاق الصاروخ وقع يوم السبت في البحر الأحمر.

وقال القائد تيموثي هوكينز، المتحدث باسم الأسطول الخامس للبحرية في الشرق الأوسط “على الرغم من أن حركة النقل البحري لم تتأثر في هذه الحالة، إلا أن هذه الأعمال تزعزع الاستقرار وتشكل خطراً على جميع السفن التي تمر عبر ممر مائي دولي بالغ الأهمية”، وفق ما نقلت الوكالة.

واقترب صاروخ حوثي في البحر الأحمر من قبل من سفينة حربية أمريكية في أكتوبر 2016، وقالت حينها البحرية الأمريكية إن المدمرة الأمريكية ماسون تعرضت لإطلاق صاروخين من اليمن. لم تصل أي منهما إلى السفينة الحربية، على الرغم من أن الولايات المتحدة ردت بضربات من صواريخ توماهوك كروز على ثلاثة مواقع رادار ساحلية في الأراضي التي يسيطر عليها الحوثيون على ساحل البحر الأحمر اليمني.

وفي الأسبوع الذي سبق ذلك، تعرضت السفينة الإماراتية سويفت -1 لهجوم صاروخي من جماعة الحوثي. وأكدت الحكومة الإماراتية أن سويفت -1 في ذلك الوقت كانت تحمل مساعدات إنسانية؛ وقال خبراء الأمم المتحدة في وقت لاحق عن الادعاء بأنهم “غير مقتنعين بصحته”. كانت السفينة تبحر ذهابًا وإيابًا في البحر الأحمر بين قواعد عسكرية إماراتية في إريتريا واليمن.

وفي أبريل 2021، تعرضت سفينة شحن إيرانية قيل إنها تعمل كقاعدة عائمة لقوات الحرس الثوري الإيراني شبه العسكرية لهجوم في البحر الأحمر – على الأرجح جزء من حرب ظل أوسع بين إسرائيل وطهران.

وفي الآونة الأخيرة، في يناير، استولى الحوثيون على سفينة ترفع العلم الإماراتي في البحر الأحمر قبالة اليمن. وأكد التحالف بقيادة السعودية أن السفينة كانت تحمل معدات طبية من مستشفى ميداني سعودي تم تفكيكه. ونشر الحوثيون مقطع فيديو يظهر قوارب مطاطية وشاحنات ومركبات أخرى على متن السفينة، بالإضافة إلى بنادق.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *