قال المرشد الإيراني علي خامنئي، إن طهران لن تنحني أمام الضغوط الرامية لجعلها تقلص قوتها الدفاعية ووجودها في المنطقة والتقدم في التكنولوجيا النووية، حسب ما نقلته عنه اليوم الخميس وكالة “تسنيم” شبه الرسمية للأنباء.

بدوره، قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان اليوم الخميس 10 مارس 2022، إن العقوبات لا تستطيع كبح تقدم بلاده، وذلك بعد إطلاق القمر الصناعي العسكري “نور 2” إلى مداره هذا الأسبوع.

في نفس السياق، قال موقع نورنيوز التابع لأعلى هيئة أمنية إيرانية إن إحياء الاتفاق النووي لا يمكن أن يقيد متابعة طهران لبرامجها الصاروخية والفضائية.

وقال الموقع في تغريدة على تويتر إن إيران ليست مستعدة للتفاوض على قدراتها الدفاعية وسياساتها الإقليمية.

من جهته، قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي اليوم الخميس إن طهران لن تتراجع عن أي من خطوطها الحمراء في محادثات فيينا. وأضاف رئيسي في تغريدة على “تويتر” “تسعى الحكومة بقوة لرفع العقوبات في محادثات فيينا”.

من جانبه، اعتبر المسؤول الأمني الإيراني الكبير علي شمخاني، اليوم الخميس، أن رغبة الولايات المتحدة في التوصل إلى اتفاق نووي سريع تشير إلى عدم وجود إرادة لديها لإبرام اتفاق قوي.

وأضاف شمخاني في تغريدة على حسابه في “تويتر”: “تزداد محادثات إيران النووية تعقيداً كل ساعة بدون اتخاذ الولايات المتحدة قراراً سياسياً”.

كما قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني إن الولايات المتحدة ليست لديها الإرادة للتوصل إلى اتفاق بشأن إحياء الاتفاق النووي خلال محادثات فيينا، إذ تصر على “مقترحات غير مقبولة”.

التصنيفات: عربي ودولي

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *