قال تحالف دعم الشرعية في اليمن، الجمعة 25 مارس 2022، إنه رغم تنفيذ ميليشيا الحوثي 16 هجوما عدائيا فإنه يمارس ضبط النفس من أجل إنجاح المشاورات اليمنية.

وحذر التحالف الحوثيين من التمادي في انتهاكاتهم الجسيمة وعدم اختبار صبره، مشيرا إلى تناثر شظايا الاعتراض للصواريخ والمسيرات الحوثية التي سقطت في بعض الأحياء السكنية دون أي خسائر بشرية.

كما أعلن مجددا عن تدمير الدفاعات السعودية مسيرتين مفخختين أطلقتا باتجاه نجران.

وكان التحالف قد أعلن عن سقوط مقذوف معاد على محطة لتوزيع الكهرباء في صامطة. وأوضح أن حريقا محدودا اندلع بالمحطة، مشيرا إلى عدم سقوط أي خسائر بشرية. وقال: “نمارس ضبط النفس ونحتفظ بحق الرد بالتوقيت المناسب”.

كما أعلن التحالف “استهداف عدائي لخزانات الشركة الوطنية للمياه بظهران الجنوب”، مشيرا إلى وقوع “أضرار مادية ببعض المركبات المدنية والمنازل السكنية جراء الهجمات”.

وكان أعلن في وقت سابق، تدمير الدفاعات السعودية مسيّرة حوثية مفخخة أطلقت باتجاه نجران، كما دمرت الدفاعات صاروخا باليستيا أطلق نحو جازان.

يأتي ذلك فيما أعلن المتحدث باسم قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي، أن الدفاعات الجوية السعودية دمرت 9 طائرات مسيرة دون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيا باتجاه المنطقة الجنوبية فجر اليوم الجمعة.

وحذر التحالف من محاولة ميليشيا الحوثي الإرهابية إفشال المشاورات المقررة في 29 مارس الجاري في العاصمة السعودية الرياض بين أطراف الصراع في اليمن.

ويتزامن التصعيد الحوثي مع إعلان قيادة المليشيا رسميا رفضها لدعوة مجلس التعاون الخليجي لمشاورات يمنية – يمنية في الرياض من المقرر عقدها في 29 مارس الجاري، ضمن عملية سياسية شاملة لإنهاء الحرب في اليمن.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *