قالت مصادر محلية، إن المليشيا الحوثية الإرهابية، أرسلت، الثلاثاء 29 مارس 2022 تعزيزات وآليات عسكرية ضخمة إلى الخطوط الامامية حول مدينة مأرب.

وأوضحت المصادر، أن التعزيزات العسكرية الحوثية، تأتي في سياق استعداد الجماعة، شن عملية عسكرية ضخمة، مع بدء انطلاق المشاورات اليمنية المزمع عقدها في 30 مارس 2022 بالرياض.

وفي وقت سابق، ناشد مجلس التعاون لدول الخليج العربي، التحالف والأطراف اليمنية لوقف العمليات العسكرية لإنجاح مشاورات الرياض.

وفي وقت سابق، أطلقت المليشيا الحوثية، صاروخان باليستيا على محافظة مأرب التي تشهد قتالًا عنيفًا بين القبائل اليمنية ووحدة عسكرية مع المليشيا الموالية لإيران.

وأوضحت المصادر، أن المليشيا الحوثية أطلقت الصاروخين من مدرسة القرن للتدريب بمحافظة ذمار باتجاه محافظة مأرب، لكنه لم يتم الإعلان من قبل سلطات مأرب حتى ساعة كتابة هذا الخبر.

وأكدت المصادر، أن إطلاق الصاروخين بعد 24 ساعة من إعلان المليشيا الحوثية دخول الهدنة التي أعلنت عنها حيز التنفيذ يوم الاثنين 28 مارس، يثبت أنها جماعة لا يعنيها السلام، ولا يمكن أن تلتزم بأي خطوة تقوم بها من جانب واحد أو بالاتفاق مع أي مكونات سياسية يمنية.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *