أحرقت مليشيا الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، مركز لتحفيظ القرآن الكريم في محافظة ريمة، شمال غرب اليمن، ضمن حملتها الشرسة على الإسلام والمسلمين السنة في البلاد.

وذكرت مصادر محلية، الأربعاء، أن عناصر حوثية مسلحة اقتحمت مركزًا لتحفيظ القرآن الكريم بمديرية السلفية، ومن ثم أشعلت النيران بداخله، بعد العبث بمحتوياته من القرآن والتفسير والأحاديث النبوية ومن ثم إغلاقه.

وأشارت إلى أن القيادي الحوثي المدعو عبد الملك حنتوس، وهو المُعيّن من قبل المليشيا مديرًا للتربية بمحافظة ريمة، أقدم برفقة مسلحين على اقتحام المركز، والعبث بمحتوياته، وإشعال النيران فيه.

ويأتي ذلك امتدادًا لحملة ممنهجة قامت بها المليشيا الحوثية بإغلاق مدارس التحفيظ، وتحويل بعضها إلى مراكز لنشر فكرها الطائفي، والتعبئة القتالية.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *