أقدمت عناصر مجهولة، في ساعة متأخرة من مساء الأحد 24 أبريل 2022م، على تفجير أنبوب نفطي شرقي اليمن، بعد أيام من إفراج المليشيا الحوثية عن عناصر تابعة لتنظيم القاعدة.

وأكدت مصادر محلية، أن العناصر الخارجة عن القانون قامت في ساعة متأخرة من مساء الأحد، بتفجير الأنبوب النفطي الذي يمر بالقرب من مركز مديرية ميفعة بمحافظة شبوة

وشوهدت ألسن النيران تتصاعد إلى أجزاء متفرقة وبعيدة من موقع التفجير.

وذكرت المصادر أن الانفجار كان كبيراً هذه المرة عكس ما تعرض له في فترات سابقة.

ومنذ انقلاب مليشيا الحوثي في 21 سبتمبر/ أيلول 2014، وسيطرتها على العاصمة صنعاء وبدء تمددها في المحافظات اليمنية، دخلت معظم المناطق في حالة من الفوضى الأمنية سيما التي تم تحريرها من تلك المليشيا.

واستغلت جماعات خارجة عن القانون حالة الفوضى الأمنية لتنفيذ عمليات تخريبية وارتكاب جرائم متعددة في مختلف المحافظات.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *