أعادت قوات الأمن والحزام الأمني، خلال الساعات الماضية، تمركزها في محافظة أبين، جنوبي البلاد، وفق تفاهمات مبنية على مخرجات اتفاق الرياض المُوقّع في نوفمبر 2019.

وأفادت مصادر متطابقة بأن قوات الأمن بقيادة العميد أبو مشعل الكازمي، أعادت تمركزها صباحًا في مديرية زنجبار عاصمة المحافظة، بعد أن أخلت مواقعها في منطقة شُقرة الساحلية.

وقالت المصادر إن قوات الحزام الأمني ملأت الفراغ في منطقة شُقرة للحفاظ على أمن المنطقة، حيث تمركزت وحدات تابعة للحزام الأمني في شُقرة بالتزامن مع إعادة تمركز الوحدات الأمنية في عاصمة المحافظة.

وذكرت المصادر أن جهودًا بذلتها قيادة ألوية العمالقة- إحدى تشكيلات القوات المشتركة العاملة في الساحل الغربي- ساهمت في تقريب وجهات النظر بين القوات المنتشرة في أبين؛ لمنع أي صدام محتمَل، ما ساعد في تسهيل إعادة تمركز هذه القوات بشكل ودّي ودون أي تعقيدات.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *