قتل مواطن مسن، نتيجة تعرضه لعملية دهس من قبل طقم تابع لقيادي حوثي بمحافظة إب، وسط إنهيار أمني تعيشه المحافظة والعديد من المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيا.

وقالت مصادر محلية، إن مواطنا مسنا يدعى “عبدالله حيدر” قتل إثر تعرضه لعملية دهس بطقم مرافق للقيادي الحوثي محمد علي الحوثي في شارع الدائري الغربي لمدينة إب.

والأربعاء، قتل شاب نتيجة تعرضه لعملية دهس من قبل سائق دورية حوثية، في المدينة ذاتها، ليرتفع ضحايا السرعة الجنونية لأطقم المليشيا إلى اثنين خلال أقل من 40 ساعة.

وسقط العشرات من الضحايا في صفوف المواطنين بمحافظة إب نتيجة حوادث دهس بأطقم المليشيا نتيجة السرعة الجنونية لتلك الأطقم، بعضهم فارق الحياة وآخرين أصيبوا بإعاقات دائمة والبعض لا يزال يعاني الإهمال الطبي وعدم حصولهم على أي رعاية طبية.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *