بدأت المليشيا الحوثية الإرهابية، الاثنين 23 يناير 2023، حملة جديدة تستهدف هذه المرة حلقات تعليم القرآن ومدارس التحفيظ في مختلف مديريات محافظة إب تمهيدًا لإغلاقها.

وأفاد عدد من المعلمين في حلقات تحفيظ القرآن، أن المليشيا بدأت حملة طولب فيها القائمون على تلك المدارس والحلقات بتصاريح عمل للاستمرار في أنشطتهم، والتي تنظر إليها المليشيا أنها تعمل بعيدا عن مشروعها الطائفي الذي تحاول نشره في أوساط المجتمع بالقوة.

وتظهر وثيقة صادرة من مليشيا الحوثي، تطالب القائمين على الحلقات والمدارس بسرعة الحصول على تصاريح خلال شهر يبدأ من الاثنين 23 يناير 2023، من قبل ما يسمى “مكتب الإرشاد” التابع للمليشيا.

وقالت مصادر تعليمية، إن المليشيا الحوثية اشترطت على عدد من معلمي القرآن الذين راجعوا مكتب الإرشاد بمحافظة إب، بتدريش ملازم زعيم المليشيا الصريع حسين الحوثي، بهدف نشر الأفكار المذهبية والطائفية، مشيرة إلى أن تلك الشروط التي املاها مدير مكتب الإرشاد في إب، القيادي الحوثي أحمد الحمران مبررًا لإغلاقها.

وأوضح معلمون أن المليشيا تعتزم استبدال تلك المراكز والمدارس بإدارة جديدة تابعة لها، بهدف منع الأنشطة المخالفة لمعتقداتها المذهبية والسيطرة على عقول وأفكار صغار السن الذين يتعلمون القرآن في المساجد ومدارس تعليم القرآن الكريم.

التصنيفات: أخبار اليمن

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *