خبان برس| وكالات

يواصل فيروس كورونا حصد الارواح في محافظة إب، في ظل غياب استراتيجية لدى مليشيا التي تخضع المحافظة لسيطرتها لمجابهة الجائحة، آخرهم نائب مدير امن السياني.

أكد مصدر طبي إن مواطنا يدعى “صادق علي الحاج النخلاني” توفي الاثنين، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

واوضحت ان القطاع الصحي بالمحافظة اهمال متعمَّد من المليشيا مقارنة بحجم الجبايات والزكاة التي جمعتها من المحافظة وخصصتها لصالح قيادات نافذة لديها.

مصادر محلية، ذكرت بان مليشيا الحوثي كانت قد عينت “النخلاني” الذي ينحدر من منطقة “دمنة نخلان” بمديرية السياني، نائب لمدير أمن المديرية السياني.

واصيب بالفيروس في منتصف رمضان الماضي، وظل يصارع الم المرض حتى توفي.

وتأتي وفاة النخلاني بعد أقل من (24) ساعة من حالة وفاة مماثلة لقيادي حوثي في مديرية الرضمة شمال شرق محافظة إب ويدعى “عبده صالح البحش”.

المصدر: وكالة خبر


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *