خبان برس| متابعات

اعتدت عناصر من مليشيا الحوثي الإنقلابية على أحد مؤذني المساجد بمدينة إب في ظل انتهاكات يومية تمارسها المليشيا بحق أبناء المحافظة.

وقال شهود عيان إن عناصر حوثية بقيادة مسلح يدعى “علي الخولاني” اعتدوا على الكفيف الحاج “علي التويتي” مؤذن “دار الشرف” بمنطقة مفرق جبلة جنوب مدينة إب، بعد إنتهاء خطبة الجمعة، ونهوض “التويتي” لإقامة صلاة الجمعة، في الوقت الذي كانت تستعد عناصر المليشيا أداء صرختها في المسجد.

وأكد الشهود إعتداء العناصر الحوثية على التويتي والتلفظ عليه بألفاظ نابئة وتهديده بالقتل من قبل “الخولاني” أحد عناصر المليشيا الحوثية، حيث تريد فرض أفكارها الطائفية والمستوردة من إيران وسط مجتمع لا يستسيغ أفكارها أو القبول بها.

وتستغل مليشيا الحوثي المساجد والمدارس لفرض ونشر أفكارها الطائفية وسط رفض مجتمع واسع، فيما تقوم بفرض خطباء بالقوة وعزل آخرين، وتقوم بنشر عناصرها بعدد من الجوامع بمدينة إب ومختلف مديريات المحافظة، لأداء الصرخة في الوقت الذي لا يشاركها في ذلك أحد من أبناء المحافظة.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *