خبان برس| متابعات

أقدم شاب عشريني من أبناء مديرية فرع العدين على الانتحار بمحافظة إب أمس السبت في ظل زيادة ضحايا الانتحار بمختلف مديريات المحافظة.

وقالت مصادر محلية، إن الشاب” لوي صدام” أقدم على الانتحار شنقاً بمنزلهم بمدينة إب نتيجة مشاكل أسريه.

واضافت المصادر، بأنه جرى نقل الجثة إلى المستشفى، لكشف غموض الواقعة.

هذا وتشهد محافظة إب ارتفاعا مرعبا في معدلات الانتحار خلال الأشهر الماضية، حيث سلجت أكثر من (28) حالة خلال الأربعة الأشهر الماضية

وفي أغلب ضحايا الإنتحارات تشير المصادر أن تدهور الوضع المعيشي الناجم عن الانقلاب الحوثي والحرب، اللذان مثلى السبب الرئيسي الذي يلجأ إليه المواطنون، باعتباره من وجهة نظرهم الحل الأوحد للخلاص من حجم كل تلك الضغوط والالتزامات المعيشية، خصوصا في محافظة إب التي يشهد أبنائها ظلم غير مسبوق من قبل متنفذي المليشيا فيها.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *