اوضح مصدر مقربة من أسرة الطفل محمد أدريس، ضحية الإهمال الطبي في مستشفى بإب، عن معاناته من مضاعفات خطيرة.
واضاف المصدرإن الطفل الرضيع يعاني من احتباس البول والآلام المستمرة.

وأوضحت أن مليشيا الحوثي تواصل محاولات وأد قضيته، بعد تهريب فني التخدير المسؤول عن الخطأ الطبي في محافظة تعز.

وأكدت تجاهل المسؤولين فرص مساعدة أسرة الطفل الذي أكد أطباء أن هناك أملًا في علاجه خارج البلاد.

وتعرض الطفل محمد إدريس لخطأ طبي فادح ببتر جزء من العضو الذكري أثناء عملية ختان على يد فني تخدير.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *