اقتحم مسؤول حوثي بمسلحيه في محافظة إب، مكتبا حكوميا واعتدى على مديره بالشتم، بسبب مخالفة أراد المسؤول تمريرها، فيما هددت نقابة عمالية بالإضراب تضامنا مع الموظف.

وقالت مصادر محلية إن القيادي الحوثي المدعو عبدالواحد المروعي، المعين من المليشيا الحوثية وكيلا لمحافظة إب للشؤون الفنية، اقتحم مكتب أشغال المنطقة الثانية بعاصمة المحافظة.

وأضافت أن المروعي يرافقه عناصر حوثية مسلحة تهجم بالسب والشتم على مدير فرع مكتب أشغال المنطقة الثانية حسين الصيادي، موجهاً بمنعه من دخول المجمع الحكومي.

وأوضحت المصادر أن هذا الاعتداء جاء على خلفية رفض مدير الأشغال بالمنطقة الثانية التورط في مخالفة يحاول تمريرها القيادي الحوثي في منطقة السائلة بالظهار.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم فيها المروعي بالتعدي على مكاتب حكومية وموظفين حيث سبق له اقتراف جرائم مشابهة منها اختطاف الختم الخاص بالسلطة المحلية، وإغلاق مبني صندوق النظافة بالسلاسل.

وفي الصدد علقت نقابة الأشغال العامة والطرق في المحافظة أعمالها مهددة بالإضراب الشامل، مالم يرد الاعتبار إلى الموظف الصيادي.

وناشدت في بيان إدانة صادر عنها منظمات المجتمع المدني والاتحادات والنقابات التضامن معها “وإعادة هيبة الموظف العام”.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *