اتهم نشطاء في محافظة إب، وزير الصحة في حكومة مليشيا الحوثي غير المعترف بها، بتزعم لوبي فساد لإهدار حق الطفل محمد إدريس ضحية الإهمال الطبي.
واستنكروا وحمّلوا نيابة إب المسؤولية عن التقاعس في القبض على الجناة، مؤكدين أنهم طلقاء حتى اللحظة.
وكشفوا عن احتجاز الطفل إدريس في مستشفى بصنعاء، مضيفين أن الملاحقات القانونية للمتهمين توقفت.
وتعرض الطفل إلى بتر عضوه الذكري، قبل شهرين، على يد فني تخدير، عملت المليشيا الإرهابية على تهريبه من المحافظة.


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *