هرب مدير مكتب الصحة بمديرية فرع العدين في محافظة إب، عبد الغني علي غالب، وشقيقه، بعد صدور أمر من النيابة بالإحضار القهري، على ذمة قضية الطفل إدريس المعروفة بواقعة الإهمال الطبي.

وكشفت مصادر حقوقية في المحافظة الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية، عن هروب المتهم في قضية الطفل محمد إدريس، الذي تعرض لبتر بعضوه الذكري على يد فني تخدير، مؤكدة أن المتهم وشقيقه اختفيا في مكان مجهول.

وأوضحت أن المتهم استبق هروبه بشكوى كيدية قدمها لأمن الظهار، ضد الجنود المكلفين بإحضاره، وعم الطفل محمد إدريس، مشيرة إلى أنه زعم في شكواه تعديهم على بيته.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *