خبان برس_متابعات

أكدت مصادر طبية في محافظة إب وسط اليمن الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإنقلابية ، تسجيل عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا في ظل رفض مليشيا الحوثيين الاعتراف بوجود الوباء في المحافظة.

وأفادت المصادر بتسجيل أكثر من 17 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد خلال الأيام القليلة الماضية، وسط تكتم شديد من قبل الجهات الصحية، بالتزامن مع غياب أي إجراءات للوقاية والتخفيف من تبعات تفشي الوباء خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وفي ذات الموضوع أكد الدكتور يونس الشعيبي وجود إصابات بفيروس كورونا في إب، وأن عدداً من المصابين تواصلوا معه لأخذ المشورة الطبية والبروتكول العلاجي.

ونصح الدكتور الشعيبي عبر صفحته بالفيسبوك، بأخذ الاحتياطات وتعليمات السلامة من خلال لبس الكمامات والتباعد وتعقيم اليدين وعند ظهور الأعراض فرض العزل وتجنب مخالطة الآخرين.

وتواصل مليشيا الحوثي في إب سياسة التكتم على انتشار الوباء في المحافظة.

وشهدت محافظة إب خلال العام الماضي تسجيل مئات الوفيات والإصابات بفيروس كورونا المستجد أثناء تفشي الموجة الأولى من الفيروس، في مختلف مديريات المحافظة.

التصنيفات: أخبار إب

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *