خبان برس_متابعات

اعتدى قيادي في مليشيا الحوثي الإنقلابية ، بالضرب والاهانات على عدد من نزلاء السجن المركزي في محافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيا وسط البلاد.


وقالت مصادر أمنية ان القيادي الحوثي أبو نبيل شداد أقدم يوم أمس الأحد على ضرب عدد من نزلاء السجن المركزي في محافظة إب والتي تأتي في إطار عمليات الإهانات التي توجهها المليشيا الحوثية بهدف التكسب وجني الأموال من خلال استعباد اليمنيين.

وأضافت أن شداد لم يكتفي بعمليات الضرب بل قام برفع اجارات الغرف في السجن المخصصة لإقامة العلاقات الزوجية بين السجناء وزوجاتهم إلى 15 ألف ريال والتي يجنيها لصالحه.


وأكدت، أن استثمار السجناء أصبحت ظاهرة خطيرة في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية والتي حولت حتى أقسام الشرطة وإدارات الأمن إلى سجون مخالفة للقانون والتي يتم فيها سجن الأبرياء لأكثر من أسابيع بينما لا يجوز الاحتجاز أكثر من 24 ساعة في الأقسام وفقا للقانون.


هذا ويقوم المشرفون الحوثيين بسجن أبرياء بهدف ابتزازهم والتستر على مجرمين وعدم سجنهم مقابل مبالغ مالية وغيرها من الجرائم التي تتم في سجون المليشيا منها التزاحم وعدم وجود ظروف صحية في السجن وخاصة مع تفشي فيروس كورونا.

التصنيفات: أخبار إب

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *