خبان برس_متابعات

تفاقمت المخاوف من الانهيارات الصخرية بين أهالي حارة المدورة أبلان القبلية شرق محافظة إب الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية.

وأشارت مصادر إلى أن الطريق أسفل الجبل عرضه متران، ويبعد عن مدرسة سناء وسمية للبنات حوالي 100 متر فقط.

وكشفت عن فحص لجنة من مهندسي الجيولوجيا قبل أشهر للموقع، لتقدير خطر تساقط الصخور الكبيرة على الطريق، وحقيقة تصدع الجبل.

وحذرت من تفاقم المخاطر على حياة المارة، مع اقتراب موسم الأمطار، داعية إلى تلافي الخطر.

التصنيفات: أخبار إب

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *