خبان برس_متابعات

دشنت مليشيا الحوثي الإنقلابية حملة جديدة لتجنيد الأطفال وصغار السن، ونشر أفكارها المذهبية، عبر فتح مراكز طائفية في مختلف مديريات محافظة إب وسط اليمن.

وقالت مصادر تربوية إن المراكز الصيفية التي دشنت مليشيا الحوثي فتحها في مختلف مديريات محافظة إب، وبقية المحافظات الخاضعة لسيطرتها المسلحة، تهدف لاستقطاب الطلاب وصغار السن للزج بهم في محارق الموت الحوثية.


وأضافت أن من أهداف تلك المراكز نشر المذهبية والطائفية، من خلال البرامج التي تحتويها ويتم تلقينها للصغار وطلاب المدارس، بعد أن قامت المليشيا بتغيير مناهج العملية التعليمية.

وبحسب المصادر فقد طالبت المليشيات من مدراء المدارس والوجهاء والمشائخ، متابعة أولياء أمور الطلاب في مناطقهم، لإلحاقهم في المراكز الحوثية التي تقدم برامج فكرية ذات صبغة طائفية وفق مقررات يشرف عليها خبراء إيرانيون ولبنانيون.

وأفادت المصادر أن برامج المراكز، تعدى مسألة التلقين والتعبية والاستقطاب، إلى التدريب على الألعاب القتالية وتجسيد شخصيات من قادة الميليشيات لقوا مصرعهم في جبهات القتال مع القوات الحكومية.

ويصل عدد المراكز في محافظة إب إلى ما يزيد على 850 مركزا موزعة على 20 مديرية ويشرف على إقامتها 2300 شخص ما بين مدير ومشرف ومدرس.

التصنيفات: أخبار إب

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *